العلاج الإشعاعي لأورام الدماغ

مقدمة عن أورام الدماغ:

هناك نوعان أساسيان من أورام الدماغ:
  • الورم الدماغي الأولي أو البدئي الذي ينشأ في أنسجة الدماغ ويمكن أن يكون حميدًا (نموه بطيء ولا يغزو عادة النسيج الدماغ الطبيعي) أو أن يكون خبيثاً (ينمو موضعياً ويغزو النسيج الدماغي الوظيفي). نادرًا ما تنتشر الأورام الأولية في الدماغ أو النخاع الشوكي إلى الأعضاء البعيدة في الجسم.
  • الورم الدماغي الثانوي أو النقيلي الذي يكون منشؤه سرطان بدئي في عضو في أماكن أخرى من الجسم. أورام الدماغ الثانوية هي أورام خبيثة دائمًا.

علاج أورام الدماغ:

إذا ما تم تشخيص ورمًا دماغياَ لديك، فإن خيارات العلاج تعتمد على العديد من العوامل بما في ذلك النوع النسيجي للورم وموقعه وحجمه ودرجته والخصائص الجزيئية للورم وعمرك وحالتك الجسدية العامة. اعتمادًا على هذه العوامل وغيرها ، قد تكون الجراحة والعلاج الإشعاعي و / أو العلاج الطبي (العلاج الكيميائي) خيارات العلاج.

العلاج الإشعاعي بالحزمة الخارجية:

عادةً ما يتضمن العلاج الإشعاعي بالحزمة الخارجية سلسلة من الجلسات العلاجية اليومية بجهاز المسرع الخطي أو LINAC. على غرار التصوير بالأشعة السينية، فإنه لا يمكن رؤية الأشعة السينية أو الشعور بها. تُعطى الجلسات العلاجية يوميًا ، خمسة أيام في الأسبوع ، عادةً على مدى ثلاثة إلى سبعة أسابيع. قبل بدء العلاج ، سيتم تحديد موعد لجلسة تخطيط لتحديد منطقة العلاج الخاصة بك. هذا الإجراء يسمى المحاكاة. تتضمن المحاكاة فحصًا بالأشعة المقطعية، وعادةً ما يتم ذلك بمساعدة قناع بلاستيكي مناسب للتأكد من دقة العلاج اليومي. سيقوم طبيبك بتصميم خطة علاج فردية بناءً على نتائج فحص المحاكاة جنبًا إلى جنب مع دراسات التصوير الأخرى التي أكملتها بما في ذلك التصوير بالرنين المغناطيسي. يتم وضع علامات على القناع لمساعدة المعالج بالإشعاع في تحديد المنطقة المعالجة بدقة متناهية.

الجراحة الإشعاعية التجسيمية / العلاج الإشعاعي التجسيمي:

تعتبر الجراحة الإشعاعية التجسيمية (SRS) والعلاج الإشعاعي التجسيمي (SRT) تقنيات فائقة الدقة للعلاج الإشعاعي. في حالات معينة. يتطلب إجراء هذه التقنيات وضع إطار مثبت للرأس أو قناع بلاستيكي خاص. تتمثل فائدة الجراحة الإشعاعية في أن جرعة الإشعاع الإجمالية يتم توصيلها في جلسة واحدة إلى خمس جلسات علاجية مع الأخذ بعين الاعتبار الحماية القصوى للأنسجة السليمة المحيطة بالورم.

العناية الشخصية أثناء تلقي العلاج الإشعاعي:

  • اطلب المساعدة من مجموعات الدعم والأصدقاء.
  • احصل على قسط كبير من الراحة أثناء العلاج ، ولا تخف من طلب المساعدة.
  • اتبع أوامر طبيبك. اسأل إذا كنت غير متأكد من أي شيء.
  • أخبر طبيبك عن أي أدوية أو فيتامينات أو مكملات تتناولها للتأكد من أنها آمنة للاستخدام أثناء العلاج الإشعاعي.
  • تناول نظامًا غذائيًا متوازنًا واشرب كميات كافية من السوائل.
  • عالج الجلد المعرض للإشعاع بعناية خاصة.
  • الابتعاد عن الشمس، وتجنب الكمادات الساخنة أو الباردة. استخدم المستحضرات والمراهم فقط بعد مراجعة طبيبك؛ ونظف المنطقة بالماء الدافئ والصابون معتدل القلوية.
  • احجز موعد

    انتقل إلى أعلى